الملتقى الأول لمدير معاهد الأسد لتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره

1480964726.jpg عدد القراءات (746) - طباعة - مشاركة فايسبوك

أقامت دائرة معاهد الاسد لتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره في مديرية أوقاف حلب الملتقى الأول لمدير معاهد الأسد

لتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره في جامع العفران من أجل نهضة قرآنية في سورية.
أكد مدير أوقاف حلب الدكتور محمد رامي العبيد على أن مشايخ حلب كانوا على قدر المسؤولية و الأمانة وكانوا ثابتين على الثغور في أشد الأزمات وبين الدكتور العبيد ان المؤسسة الدينية تجمع على خدمة الاسلام.
وبين الدكتور محمد أنس الدوامنة ان المؤسسة الدينية حولت السلبيات في هذه الأزمة إلى إيجابيات ونوه إلى انا مستقبل حلب يرسمه علمائها ونوه الدوامنة على أن خطة الدولة الأساسية تريد عملا دينيا عميقا مبنيا على الفكر والتنوير وأشار الدكتور الدوامنة إلى أهمية الاهتمام والنهوض بالدورات القرآنية , وأشاد الدكتور الدوامنة بتفوق حلب في المسابقة المركزية لحفظ القرآن الكريم وانها تعبر عن الجهود المبذولة خلال الفترة الماضية .
وكان الدكتور محمد انس الدوامنة قد اطلع على واقع العمل في المعاهد حبث قام بزيارة سبع معاهد لتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره .

--
--